الإخلاص هو حل كل مشكلاتك!

মুক্তির সময় : জানু ১,১৯৭০
نقدم لكم اليوم نصائح عديدة من خلالها تتجلى أمامنا أحد أساليب النجاح في الحياة التي يبحث كل واحد منا عنها، دعونا نتأمل معًا. يتسائل بعض الباحثين كيف تعالج مشكلاتك بشكل مثالي؟ ويقولوا بعد دراسات طويلة لا تستخف بالأشياء الصغيرة فقد تكون فكرة صغيرة جدًا هي حل لمشكلة كبيرة جدًا. ولذلك مهما كانت مشكلتك صعبة أو مستعصية فلابد أن يكون الحل بسيطًا ولكن بشرط أن تتخلص من التوتر وتنظر إلى المشكلة على أنها صغيرة وممكنة الحل. وحين ذلك فقط سوف تستطيع أن تجد الحل وبسرعة، ولكن المهم أن تفكر بهدوء وثقة أثناء المشكلة.
هذا ما يقوله باحثو البرمجة اللغوية العصبية. ولكن ماذا قال سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم؟ وماذا قال القرآن الكريم؟ إن الشخص الذي يتأمل منهج النبي صلى الله عليه وسلم، يجد أن خُلقه كان هو القرآن الكريم. لذلك فإن النبي صلى الله عليه وسلم كان دائمًا يُبّسط هذه المشاكل. فعلى سبيل المثال، في ذات مرة جاءه أعرابي فقال له أوصني يا رسول الله ولا تُكثر، فتصوروا أن أعرابيًا دخل حديثًا في الإسلام ويريد نصيحة، لم يُعقده النبي صلى الله عليه وسلم بكثرة الصلاة أو كثرة الصيام ولم يقل له أحكامًا من الفقه ولم يُثقل كاهله بالتفسير ولم يقل له أهمية الابتعاد عن الكذب أو غيره من الذنوب، بل قال له صلى الله الله عليه وسلم كلمة بسيطة جدًا تدل على بساطة النبي صلى عليه وسلم في التعامل: (أَخلصْ دِينكَ يَكْفِكَ القليلُ مِنَ العملِ).
إذًا أحيانًا يكون لديك عزيزي القارئ مشاكل كثيرة ومُثقل بهمومها ولا تعلم أن الحل بسيط جدًا وأمامك. وهذا الحل هو الإخلاص في العبادة. فأنت إذا اخلصت لله تعالى وتوجهت بصدق إلى الله عز وجل وأسلمت نفسك إليه سبحانه وتعالى فلابد أن الله عز وجل سيلهمك الحل سريعًا ولا نملك إلا أن نقول الحمدلله على نعمة هذا الدين الحق.